شاهد: فيديو فتاة البلكونة يثير جدلا بمصر

شاهد: فيديو فتاة البلكونة يثير جدلا بمصر، تداول ناشطون في مواقع إعلامية في مصر مقطع فيديو تظهر فيه فتاة مواطن في الشرفة يحاول رمي فتاة تبدو أنها ابنته من شرفة المنزل، فيما تردد تصريحات فاحشة لمنتقديها.

ونشر بعض النشطاء مقطع فيديو ظهر فيه المواطن، بعد أن تم إنزال جسد الفتاة بالكامل من الشرفة، لكن الفتاة أمسكت بحبل الغسيل في محاولة لإنقاذ حياتها، بل وتدخل البعض لإنقاذها.

محنة الفتاة جعلت بعض الجيران يدخلون من شرفة المنزل وينقذونها ويصعدون إلى الشقة وسط إصرار الأب على طردها مرة أخرى.

وطالب النشطاء بالتدخل الفوري للجهات المعنية، لا سيما وزارة الداخلية والنيابة العامة والمجلس القومي للأمومة والطفولة، واتخاذ الإجراءات القانونية بحق المواطن لسلوكه، وبث حالة الرعب في قلب الفتاة.

ولم يصدر أي بيان رسمي يشرح وقائع الحادث، لكن وسائل إعلام مصرية أفادت عبر مصدر أمني، أن الجهات المختصة بدأت بالفعل تحقيقاتها للتحقق من صحة الفيديو والتعرف على الأشخاص الذين ظهروا فيه.

يشار إلى أن وزارة الداخلية المصرية ترصد جميع الحالات المثيرة للجدل والمقاطع والتعليقات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ومحاولة معالجته بسرعة، والإعلان عن التفاصيل عبر بيان رسمي.

كما أنشأت النيابة العامة في مصر ما يعرف بـ “وحدة المراقبة” لمتابعة مواقع الاتصال، وتعلن النيابة العامة دائمًا عبر الاتصالات الرسمية عن سير التحقيقات والمعلومات المتعلقة بها، والتي يتم إجراؤها رسميًا.

يعتبر المجلس القومي للأمومة والطفولة والمجلس القومي للمرأة من أهم المؤسسات التي تعنى بحقوق المرأة والطفل، بحيث يضمن القانون المصري تدخلاً هامًا وصلاحيات عديدة في هذا الصدد.

تأسس المجلس عام 1988 ليصبح ركيزة أساسية لرعاية الطفل والأم، ويمثل كيان المجتمع ومستقبله، وقد كُلف المشرع المجلس بمسؤولية وضع السياسات والتخطيط والتنسيق ومراقبة وتقييم الأنشطة المتعلقة بمجالات حماية وتنمية الطفل والأم في مصر.

وشهدت مصر مؤخرًا ارتفاعًا في حوادث العنف، خاصة داخل الأسرة، ويعزو المختصون ذلك إلى الظروف المعيشية الصعبة وضعف الإيمان الديني لمرتكبي انتهاكات القانون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: