شاهد: صور تمارا طارق تثير جدلا بمصر

شاهد: صور تمارا طارق تثير جدلا بمصر، تمارا طارق تطلب المساعدة، عبر بث مباشر عبر صفحتها على فيسبوك، تطالب الجهات المعنية بإزالة الصور الفاضحة التي نشرت عنها.

وبصراخها المليء بالغضب والدموع، أعربت عارضة الأزياء المصرية، تمارا طارق، عن غضبها مما حدث لها من أهل زوجها من التشهير والشتائم والاعتداء الجسدي عليها.

لكن ما حقيقة هذه الصور؟ وما هو السبب الرئيسي للمشكلة؟

وأكدت تمارا طارق في البث المباشر، والتي ظهرت فيها منهارة تمامًا، أن ما تعرضت له هو بمثابة اغتصاب، واعتداء فاضح عليها وعلى منزلها، في إشارة إلى آثار الدمار الذي أصاب منزلها بأكمله.

وأثناء مطالبة الجهات المختصة بإنقاذها وإصلاح الأمر، أظهرت عارضة الأزياء أجزاء من الكدمات الشديدة التي أصابت جسدها بعد أن هاجمتها مجموعة من البلطجية على حد وصفها.

وتؤكد تمارا أن كل ما حدث كان بسبب زوجة صهرها “سلفتها” التي أشعل الغيرة في قلبها وأجبرتها على إيذاء تمارا وعائلتها.

وأضافت تمارا أن هذه ليست المرة الأولى، قائلة إن سلفها سبق لها أن تسبب في مشاكل بينها وبين زوجها من خلال أساليب السحر والشعوذة والأساليب الملتوية.

نبذة عن تمارا طارق:

تمارا طارق عارضة أزياء مصرية لديها حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي على Facebook و Twitter و Instagram.

تنشر من خلال حساباتها محتوى يتعلق بالمكياج والموضة وكيفية العناية ببشرتها، وتتابعها آلاف المصريات على إنستغرام وفيسبوك.

تفاصيل حادثة تمارة المأساوية:

بدأت الحادثة بعدة نساء برفقة سلف تمارا باقتحام منزلها والاعتداء عليها بأبشع العبارات وفظاعة، ثم تحطيم الأثاث، وقد فعلوا ذلك عن عمد باستخدام أدوات صلبة كانت بحوزتهم.

لم يتوقف الأمر عند هذا الحد، فلم يقتصر الهجوم على منزلها وأثاثها بل أثر عليها أيضًا، وقاموا بضربها والكدمات على جسدها، مستغلين قوتهم وضعفها وعددهم الكبير، وأن زوجها لم يكن في المنزل.

وتؤكد تمارا أن جميع الصور الفاضحة التي نشرت لها في الساعات القليلة الماضية تم التقاطها رغما عنها وهي في حالة يرثى لها، من جهتها أكدت تمارة وزوجها أنهما فتحا محضرًا لدى الجهات الأمنية التي بدأت على الفور في اتخاذ الإجراءات اللازمة نتيجة هذا الاعتداء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: