ما حكم صيام يوم الشك في رمضان 2022

مع قرب دخول شهر رمضان المبارك، تزداد الأسئلة حول بعض الأحكام خصوصاً صيام القضاء أو النوافل في الأيام الأخيرة من شعبان وقبل رمضان.

أما يوم الشك، فهو من الأيام التي اختلف العلماء في تحديدها، لكن الراجح عند جمهور العلماء أنه الثلاثين من شهر شعبان،  أو الليلة التي شهد بها من رُدت شهادتها بسبب فسقه.

يوم الشك

وفقاً لـ لجنة الفتوى في مجمع البحوث الإسلامية، فإن يوم الشك هو الثلاثين من شعبان واليوم الذي يتردد فيه الناس كونه رمضان لأن الشهر قد يكون 29 يوماً وقد يكون 30.

حكم صيام يوم الشك

وبحسب اللجنة، فإن حكم صيام اليوم الـ 30 من شعبان لا يجوز، ولا يجوز صوم يوم الشك إلا لمن وافق يوم عادته بالصيام كل اثنين وخميس.

أو إذا صام هذا اليوم لنذر  أو كفارة، وذلك وفقاً لقول الرسول عليه أفضل الصلوات:  (لا تقدموا رمضان بصوم يوم أو يومين، إلا رجل كان يصوم صومًا فليصمه).

وبحسب لجنة الفتوى، فإن علماء السلف قد أجمعوا على عدم وجوب صيام يوم الشك إلا لمن كان له عادة الصوم ويأتي ذلك ضمن يوم الشك فيصومه.

حكم صيام يوم الشك

يختلف حكمه بحسب قصد الصائم فإن كان بنية صوم رمضان احتياطيا هذا منهي عنه، أما إن كان بنية قضاء أو كفارة فهو جائز وفي الحنفية والشافعية مكروه.

أما اذا كان صومه بنية التطوع المطلق فهو مكروه لأن هناك أمر بالفصل بين شعبان ورمضان بالفطر.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.