ما هي ديانة وليد العمري

جدول المحتويات

ما هي ديانة وليد العمري، يعتبر وليد العمري من الشخصيات الصحافية والإعلامية البارزة في فلسطين بشكل خاص نظرًا لتاريخه المهني الطويل في العمل لدى عدة مؤسسات ووكالات إخبارية أبرزها شبكة الجزيرة الإعلامية القطرية، وقد لفت وليد العمري الانتباه مؤخرًا بعد الحادثة المؤسفة التي تمثلت في مقتل الصحافية شيرين أو عاقلة، ويستعرض موقع المرجع معكم في هذا المقال أبرز المعلومات المتوفرة عن وليد العمري وديانته وزوجة وليد العمري.

ما هي ديانة وليد العمري

لا توجد أية معلومات موثقة تؤكد ديانة الصحافي البارز وليد العمري، ويرجح البعض أن ديانته هي الإسلام، فيما يرجح آخرون أنها المسيحية، لكن لا توجد معلومات مؤكدة بهذا الشأن، ولم يُدلي وليد العمري بذلك في أي من لقاءاته، وهو يعتبر من “عرب 48” الذين لم يغادروا مدنهم الفلسطينية بعد عمليات التهجير التي نتجت عن اندلاع حرب فلسطين عام 1948 والاحتلال الإسرائيلي لتلك المدن.

من هو وليد العمري

إن وليد العمري هو صحافي فلسطيني وكاتب ومؤلف، ومدير مكتب قناة الجزيرة في فلسطين، وقد وُلد في 11 فبراير 1957 بقرية صندلة في مدينة جنين، وبما أنه من عرب 48، فقد حصل على الجنسية الإسرائيلية بجانب الجنسية الفلسطينية، لكنه يُعرف بمواقفه المؤيدة للقضية الفلسطينية، وكان وليد العمري قد بدأ حياته المهنية كصحافي في وكالات ومؤسسات إعلامية ثم انتقل لمجال التأليف، وعمل بعدها في شبكة الجزيرة الإعلامية.

ما هي ديانة وليد العمري

وليد العمري السيرة الذاتية

يعتبر وليد العمري واحد من أبرز الصحفيين البارزين في فلسطين على التحديد، إذ يمتلك مسيرة مهنية طويلة في عالم الإعلام والصحافة وخاصةً بعد توليه منصب مكتب مدير قناة الجزيرة في عام 2002 وحتى الآن، كما أنه عمل قبلها كصحفي في عام 1996 بنفس القناة ومؤسسات إعلامية أخرى، وفيما يلي نعرض لكم السيرة الذاتية لوليد العمري:

  • الاسم بالكامل: وليد العمري.
  • الاسم بالإنجليزية: Walid Al-Omari.
  • تاريخ الميلاد: 11 فبراير 1957م.
  • السِن: 65 سنة.
  • محل الميلاد: قرية صندلة، شمال جنين، فلسطين.
  • الجنسية: الفلسطينية.
  • التعليم: دكتوراه في الإعلام بجامعة لاهاي، درجة الماجستير من الجامعة العبرية بالقدس.
  • المهنة: صحافي، وكاتب.
  • سنوات النشاط: منذ 1990، وحتى الآن.
  • المنصب الحالي: مدير مكتب قناة الجزيرة، فلسطين.
  • الجوائز: جائزة فلسطين الدولية للإعلام، جائزة صندوق الأراضي المقدسة الموحد.

وليد العمري المسيرة المهنية

درس وليد العمري الصحافة في الكلية العربية الأرثوذكسية في فلسطين، كما حصل على درجة الماجستير من الجامعة العبرية، والكتوراه في الإعلام من جامعة لاهاي الهولندية، وقد بدأ حياته المهنية ككاتب وصحفي في عدد من المؤسسات الإعلامية، مثل مجلة العودة، وجريدة المستقبل اللبناني، إذاعة الشرق.، هيئة الإذاعة الوطنية “NBC”، هذا بالإضافة إلى تأليف عدد من الكتب، والتي من أبرزها:[1]

  • كتاب “الشرط الأخير”.
  • كتَاب “المهاجرون الروس يرسمون حدود إسرائيل الكبرى”.
  • كتاب “إفشاء الأسرار في كتابة الأخبار”.

من هي زوجة وليد العمري

إن زوجة وليد العمري هي كارميلا أرمانيوس، وهي أستاذة جامعية حاصلة على الدكتوراه في الرياضيات من جامعة غرب أستراليا، كما عملت في جامعة بيرزيت الفلسطينية، وقد تولّت عدة مناصب أبرزها عملها نائبةً لرئيس جامعة بيرزتين للشؤون الإدارية والمالية، والقائم بأعمال نائب رئيس الجامعة للشؤون المجتمعية.[2]

موت شيرين أبو عاقلة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية وقناة الجزيرة القطرية مقتل المراسلة الإخبارية شيرين أو عاقلة، وذلك بعدما أطلق جنود الاحتلال الإسرائيلي الرصاص الحي عليها في الرأس أثناء عملية اقتحام جنين، وقد ذكر وليد العمري تفاصيل الحادثة المؤسفة، إذ أشار إلى أنه يشتبه أنها قُتلت برصاص قناصة في منطقة الأذن التي لا تغطيها خوذة الرأس، مما يثير إلى كونها جريمة متعمدة.

شاهد أيضًا: هل شيرين ابو عاقلة زوجة وليد العمري

بهذا نصل إلى ختام مقالنا ما هي ديانة وليد العمري، والذي استعرضنا فيه أبرز المعلومات المتوفرة حول الكاتب والصحفي وليد العمري، كما تطرقنا بشكل موجزة إلى سيرته الذاتية الشخصية ومسيرته المهنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.